الأكثر مشاهدة

أكثر التصماميم المعمارية الحديثة غرابة وإبداع

عاش الإنسان طويلا معتقدا أن الأرض مسطحة، وأن الجبال والوديان والأنهار معالم تركتها الطبيعة لتذكرنا بوجودها وأهميتها في حياتنا. ثم تسللت الحداثة إلى العالم مما جعل الإنسان المعاصر مهتما بترك بصمته من خلال إنشاء الهياكل الضخمة التي تتحدى مصاعب الدهر وتخلد ذكراه إلى آخر الزمان. وبدأت التصاميم المعمارية المبدعة في الظهور في أنحاء الأرض، من شرقها إلى غربها، ليثبت كل إنسان جدارته على من سبقوه، ويضفي الحداثة على فن العمارة الحديثة من الجيل السابق، أو حتى خلق تصاميم مختلفة وأكثر إبداعا. إختلف المؤرخون والناس على تحديد العصر الذي ولد فيه فن العمارة الحديثة، حيث أن مصطلح الحداثة يختلف من رأي لآخر. ولكننا اليوم إخترنا أن تشير العمارة الحديثة إلى إبداعات القرن ال٢١، لنستعرض لكم البنايات والهياكل ذات التصميمات الأكثر إثارة وغرابة والتي تسلط الضوء على العلامات التي سيتركها هذا القرن.

أبسولوت وورلد، تورونتو، كندا

أبسولوت وورلد، تورونتو، كندا

هذان البرجان من أروع ناطحات السحاب في العالم، ومن أكثر التصاميم الأنيقة والمثيرة للبصر وذلك لالتوائهم حول أنفسهم ٢٠٦ درجة على ارتفاع ٥٠ و٥٦ طابق. صمم البرجان على أنهما برج واحد، ولكن سرعان ما بيعت كل الوحدات بعد أن قدمت الخطة لإنشائه – وذلك نظرا لتصميمه الخارجي الحديث والجديد – فبدأ العمل على البرج الثاني.

استاد بكين الوطني، بكين، الصين

استاد بكين الوطني، بكين، الصين

الاستاد الوطني في بكين، والمعروف بإسم “عش الطائر” نظرا لتصميمه المستوحى من إحدى أقدم البيوت في الطبيعة. ويعتبر هذا البناء من أكثر التصميمات المعقدة حيث أن الإطار الخارجي للاستاد مبني من الصلب المتداخل والمتشابك بشكل طبيعي مع وجود ثغرات غير متساوية، والتي تحاكي الطبيعة وتشبه عش الطائر المعروف بالبساطه والانعطافات المعقدة في ذات الوقت.

الكوكب الأزرق، كوبنهاغن، الدنمارك

الكوكب الأزرق، كوبنهاغن، الدنمارك

إنه حوض للماء لا مثيل له في العالم، ويحتوي على ٧ ملايين لتر من الماء. واجهته الخارجية تبدو وكأنها سائلة مثل أمواج البحر. إذا نظرت إليه من الاعلى سترى أن الحوض يشبه دوامة، مع بلاط من الستانلس ستيل ليضيف إحساس عمق المحيط الأزرق. مع صلابته الشديدة يعكس المبنى طبيعة الماء الغامضة، من سطحه الخارجي الذي يتألق تحت الشمس إلى نعومة داخله الذي يعلو ويهبط كالأمواج.

برج خليفة، دبي، الإمارات العربية المتحدة

برج خليفة، دبي، الإمارات العربية المتحدة

وجد برج خليفة طريقه إلى العالمية وأصبح من أكثر التصميمات المثيرة للإعجاب في هذا القرن نظرا لكونه أطول مبنى في العالم. على ارتفاع ٨٢٩.٨ متر، يقف هذا البرج عاليا في محيط صحراوي، ويجمع بين العمارة الإسلامية العريقة والعمارة الحديثة من حيث المستويات السلسة والشكل الأنبوبي.

دار الأوبرا في قوانغتشو، قوانغتشو، الصين

دار الأوبرا في قوانغتشو، قوانغتشو، الصين

تبهر الصين العالم بتصميم عصري ومثير آخر، وهو دار الأوبرا في قوانغتشو. في مسابقة لاختيار أفضل تصميم، أبهرت المبدعة الراحلة زها حديد الجميع بتصميم مذهل يتمتع بالعصرية والجمال. فالواجهة تحتضن إثنين من الهياكل الخرسانية المعشقة بالجرانيت والفولاذ والزجاج، لتعبر عن العمارة المستقبلية السلسة والتي تجمع بين عناصر الطبيعة المختلفة.

متروبول باراسول، إشبيلية، أسبانيا

متروبول باراسول، إشبيلية، أسبانيا

يقال إن هذا الجذع من البتولا هو الهيكل الخشبي الأكبر في العالم، وهو يقع على ارتفاع ٨٥ متر في مركز مدينة إشبيلية. المتروبول يضم متحف للآثار ومطعم، ويمنح المارة ظلالا تعكس شكله الخارجي وتشبه المربعات وكأنها لوحة فنية جميلة. في المساء وعندما تضاء الأنوار، يبرز سحر الهيكل وجماله ليثبت أن العمارة الحديثة هي معجزة من صنع الإنسان.

متحف الفن الإسلامي ،الدوحة، قطر

متحف الفن الإسلامي ،الدوحة، قطر

تحمل العمارة الإسلامية روحا فنية من تلقاء نفسها، وتظل متميزة وفريدة على مر القرون. يتكون هذا المتحف من قطع الأحجار الكبيرة المرصوصة بشكل غير متساو فوق بعضها البعض. وبني المتحف على جزيرة إصطناعية تبعد ٦٠ مترا من الشاطئ. يمثل المبنى، خارجيا وداخليا، مجمل الفن المعماري الإسلامي في هيكل من التصميمات المعمارية الحديثة.

اترك تعليقاً

إظهر المزيد