كل ماعليك معرفته عن الطابعات ثلاثية الأبعاد (الجزء الثاني)

1- صناعة الأسنان : 

هذا صحيح!!!، صناعة الأسنان هي واحدة من الصناعات التي تقوم بالاستفادة من الطابعة الثورية ثلاثية الأبعاد فبالعودة لخمس سنوات سابقة، إذا ذهبت إلى طبيب الأسنان للحصول على تاج لأسنانك، فأنت بحاجة للعض في قالب من الطين أو المعجون لإنتاج قالب من أسنانك.ليقوم بعد ذلك طبيب أسنانك بتشكيل التاج الخاص بك يدويا، أما الآن فأصبحت التيجان مصنوعة تماما باستخدام التكنولوجيا ثلاثية الأبعاد.

فقد ولت أيام الحاجة لعض قالب الطين وتذوق طعمه الرهيب. فالآن، طبيب الأسنان يلوح بعصا 3M ببساطة في فمك للحصول على الملفات الرقمية المطلوبة ثم يرفق ملف CAD الذي يحصل عليه عبر الاتصالات وفي اليوم التالي تصل الغرسة (التاج) إلى عيادته. وذلك طبعا بعد المرور ببعض خطوات العمل الشاق خارج نطاق طب الأسنان!

2- الأطراف أو الأجهزة الاصطناعية :

أشاد كثير من الناس بتكنولوجيا الطباعة ثلاثية الأبعاد لأنها سيكون لها تأثير كبير على الصناعة الطبية على وجه الخصوص، فإنشاء وصناعة الأطراف والأجهزة التعويضية أصبح الآن أسرع وأسهل بكثير. وقد قامت شركة في سان فرانسيسكو تسمى Bespoke Innovations بالاستفادة من الطباعة ثلاثية الأبعاد في هذا المجال وبقياسات خاصة فقد لقد ولت أيام الأجهزة التعويضية ذات الأحجام العامة !

الآن، أصبحت الشركات قادرة على اتخاذ سلسلة من القياسات المختلفة من أجل تصميم الأعضاء الاصطناعية المخصصة التي تلاءم المريض بشكل مريح وتتصرف تماما وفق رغباته. وهذا بحد ذاته ابتكار الرائع، خصوصا أنه لا يوجد شخصين متماثلين سواء بالمشي أو الحركة أو حتى المرونة، والجميع لديه قياسات مختلفة، وبالتالي يمكن للشركات الآن إنشاء ملفات CAD للطرف المطلوب من المريض ليتم طباعته وتهيأته

الجزء الأول من هنا

الجزء الثالث من هنا

الجزء الرابع من هنا

الجزء الخامس من هنا

الجزء السادس من هنا

الجزء السابع من هنا

الجزء الثامن والأخير

اترك تعليقاً

إظهر المزيد
إعلانات
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق

لديك مانع ظهور الإعلانات

الاعلانات هي المصدر الوحيد لديمومة هذا الموقع، نرجو منك مساعدتنا في توقيف مانع ظهور الإعلانات مؤقتاً لحين انتهائك من زيارة الموقع